اختبار واحد نهاية كل فصل دراسي وفي جميع المواد
الرئيسية » أخبار الدراسة » اختبار واحد نهاية كل فصل دراسي وفي جميع المواد

اختبار واحد نهاية كل فصل دراسي وفي جميع المواد

وجهت وزارة التربية مراسلة إلى مديرياتها الخمسين ومنه إلى مدراء المؤسسات التربوية والمعلمين، تأمرهم فيه بتعديل الإجرءات المتعلقة بأعمال التلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي من خلال إلغاء الاختبارات الشهرية في المواد الأساسية ممثلة في اللغة العربية، الفرنسية والرياضيات، مع تنظيم اختبار واحد نهاية كل فصل دراسي في جميع المواد المقررة لحوصلة وإدماج مكتسبات التلميذ.
اختبار واحد نهاية كل فصل
وتنص المراسلة التي تحمل رقم 193 002 المؤرخة في 22 أكتوبر 2015 أنه تطبيقا لأحكام المنشور المتعلق بالدخول المدرسي، وفي إطار التأسيس التدريجي لنظام التقييم البيداغوجي في المنظومة التربوية، وبناء على المقترحات الواردة من الميدان والمتعلقة بوتيرة تقييم أعمال التلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي التي تتم شهريا في اللغات الأساسية والتي تؤثر على الزمن المخصص للتعيلمات، تقرر إلغاء الاختبارات الشهرية في اللغات الأساسية، اللغة العربية الرياضيات واللغة الفرنسية في مرحلة التعليم الابتدائي ابتداء من السنة الدراسية الجارية.
وأكدت المراسلة أن إلغاء الاختبارات الشهرية يتطلب تعزيز المتابعة المستمرة التي يحتاج إليها التلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي ليتمكن الأستاذ من إدراك الثغرات والصعوبات التي يواجهها التلاميذ بشكل مبكر لتسهيل معالجتها وبذلك يصبح التقييم مرافقة وتكوينا يساهم في تحسين الأداء البيداغوجي وتثمين مجهودات التلاميذ وإعطائهم الحرية في الإبداع وتشجيعهم على ذلك، وبعيدا عن الحفظ واسترجاع المعلومات. وأكدت الوصاية أن تقييم أعمال التلاميذ على فترات منتظمة خلال عملية التعلم في جميع المواد التعليمية، يتم عن طريق الملاحظة اليومية لأعمال التلاميذ بطرح أسئلة شفوية وكتابية قصيرة المدة وبواسطة وظائف منزلية محدودة لا تتعدى تمرينا واحدا في اليوم وفي مادة واحدة، مؤكدة أن الهدف منها تمديد التعليمات وترسيخ الموارد، حيث يتم تصحيحها مع التلاميذ في القسم قصد تدارك الثغرات ومعالجتها آنيا. كما تشير التعليمة إلى أنه يجب على التلاميذ الاحتفاظ بها وعليهم الاستفادة من الملاحظات المقدمة من طرف الأستاذ.
كما يستغل كراس القسم في إطار إنجاز أنشطة التقيينم كلها لأن هذا الكراس هو الذي يعكس عمل ومجهودات التلميذ ويعبر عن هدا النوع من التقييم البيداغوجي بملاحظات مبنية على أسس ومعايير تربوية بدون تنقيط عددي. وفيما يخص الاختبارات الفصلية، ذكرت تعليمة الوصاية أنه يتم تنظيم اختبار واحد نهاية كل فصل دراسي في جميع المواد المقررة لحوصلة وإدماج مكتسبات التلميذ وينبغي أن لا تقتصر مواضيع الاختبارات على الحفظ واسترجاع المعلومات وإعادة تعليقها، بل يجب أن تتضمن وضعيات تقتضي من التلميذ تعبئة مكتسباته واستخدامها بطريقة تبرهن على مهاراته في حل مشكلة كعينة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى